صوت وصورة

جرس إنذار (5)

الاتفاقيات الدولية تفرض استقواء الطفل على والديه ومجتمعه!!

يناقش هذا الفيديو واحدًا من الأفخاخ التي تستخدمها الأمم المتحدة لتمرير أجندتها في هدم الأسرة، وهو فخ التلاعب بالمصطلحات. ومن أمثلتها مصطلح الطفولة.
 
فقد رفعت الاتفاقيات الدولية المتعلقة بالمرأة والطفل عمر الطفولة إلى 18 عامًا، كما تسعى إلى تحقيق استقواء الطفل على والديه وعلى أسرته وعلى قيم وأعراف مجتمعه، حتى يستطيع أن يفعل ما يحلو له دون قيد أو ضابط، بما في ذلك اختياره لتغيير دينه أو جنسه أو ممارسته للعلاقات الجنسية أيًا كانت طبيعتها، دون أن يستطيع والديه أن ينطقا بكلمة واحدة لوقف هذه الممارسات وغيرها، وإلا فسيتم سحب الطفل من أسرته، وقد يصل الأمر إلى سجن الوالدين بتهمة الإساءة إلى الطفل!!
 
* نقلا عن "قناة دعوة" باليوتيوب. 
 

(56 موضوع)

عضو مجلس أمناء الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، ومستشار المعهد العالمي للأسرة في إسطنبول- تركيا، ومتخصصة في قضايا الأسرة والمواثيق الدولية.