أخبار

الاتحاد الأوروبي يهدد المجر لحظرها ترويج الشذوذ بالمدارس!!

هدد الاتحاد الأوروبي باتخاذ إجراءات قانونية ضد المجر، على خلفية سنها قانونًا يحظر الترويج للشذوذ الجنسي، وتغيير الجنس لدى من تقل أعمارهم عن 18 عامًا.
 
يذكر أنه في شهر يونيو 2021، قررت المجر منع عرض أي محتوى يروج للشذوذ الجنسي أو تغيير الجنس للأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا في المدارس.
 
ووفقًا للقانون، لن تتمكن القنوات التلفزيونية من التوصية بمشاهدة الأفلام والبرامج التي تحتوي على مثل هذا المحتوى إلا للأشخاص الذين تجاوزت أعمارهم السن المذكورة.
 
جاء تهديد الاتحاد الأوربي للمجر في كلمة لرئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، أمام الجمعية العامة للبرلمان الأوروبي، المنعقدة في شهر يوليو بمدينة ستراسبورغ الفرنسية.
 
وهددت فون المجر باتخاذ إجراءات قانونية في حال عدم تراجع بودابست عن القرار قائلة إذا "لم تقم المجر بتصحيح الوضع، فإن مفوضية الاتحاد الأوروبي ستستخدم الصلاحيات الممنوحة لها بصفتها الراعية لمعاهدات الاتحاد الأوروبي، لمعاقبة بودابست".
 
وأوضحت فون أن القانون الجديد لا يتوافق مع قيم الاتحاد الأوروبي القائمة على حماية حقوق الإنسان والمساواة والحرية. (1)
 
وتأتي هذه الضغوط من الاتحاد الأوربي ضد المجر مواكبة للموجة العالمية -التي تقودها الأمم المتحدة- لتقنين ممارسة الشذوذ الجنسي، وللتطبيع معه من خلال إدماج المفاهيم المتعقلة به في مناهج التعليم ووسائل الإعلام المختلفة.
 
__________
 
(1) المصدر: وكالة الأناضول، 7/7/2021، بتصرف. 
 
 
موضوعات ذات صلة:



 


 
 

(30 موضوع)